إلى كل منفي…غريب…/ وجدة: محمد العرجوني

170744 مشاهدة

خذ من الرياح حفنة تراب أيها الغريب… ومن الرمال ما تبقى بين الحصى من رغوة استرقت خطوة الحبيب وانفخ فيهما روح البعاد تكن خالقا لحنين البلاد ….أنت الآن صدقا ترنيمة رددها كورال المعابد وكل الجنان معلقة تين وزيتون بالمساجد كن أنت أيها الغريب كن كما ذاقت من لكنتك تلك العجوز التي تجر صبحا كلبها تقول لها: “بونجور” وأنت تنحني احتراما لها ترد والكلب يجرها: “بونجوغ”…

محمد العرجوني

2016-09-15 2016-09-15
أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ع. بلبشير