أكاديمية جهة الشرق تعطي انطلاقة برنامجها البيئي الجهوي

27616 مشاهدة

في إطار التظاهرات المرتبطة بمؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة بشأن التغيير المناخي cop22 والذي ستحتضنه مدينة مراكش في الفترة ما بين 07 و18 نونبر 2016، وتفعيلا للمذكرة الوزارية عدد 16/550 الصادرة بتاريخ 09 شتنبر 2016، والتي تنص بدورها على إعلان الفترة المتبقية حتى موعد افتتاح المؤتمر فترة “التعبئة والتوعية بشأن مكافحة التغير المناخي بالوسط المدرسي” نظمت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الشرق يومه الثلاثاء 18 أكتوبر 2016 يوما بيئيا بامتياز شعاره “البيئة في صلب التربية” وقد ترأس افتتاح هذا اليوم البيئي والذي انطلقت فعاليتاه من مدرسة الخنساء الابتدائية، السيد محمد ديب مدير الأكاديمية إلى جانب السيد الكاتب العام لولاية جهة الشرق ووفد مرافق له.

وقد استهل الافتتاح بتحية العلم الوطني بعدها تفضل كل من السيد الكاتب العام والسيد مدير الأكاديمية بتثبيت شارة اللواء الأخضر للمؤسسة لينطلقوا بعدها ليتفقدوا معرضا إيكولوجيا للمؤسسة حيث قام مجموعة من التلاميذ بعرض منتوجاتهم البيئية بالشرح والتفصيل ليختتم هذا النشاط بعملية غرس الشجيرات في فضاء المؤسسة.بعد ذلك انتقل الحضور إلى فضاء ثانوية عمر بن عبد العزيز التأهيلية حيث طاف الوفد بمختلف الفضاءات البيئية المتواجدة بالمؤسسة تحت ترانيم أغنية cop22 باللغة الفرنسية رددها تلامذة المؤسسة تحث على الاهتمام بالبيئة وإنقاد الأرض من أخطار المحدقة بها.بعد ذلك عاين الوفد عملية رسم الجداريات التي كانت من إنجاز تلاميذ المؤسسة وبعض الرسامين المحترفين مما جعل واجهة المؤسسة كمعرضا بيئيا آية في الجمال.

وعلى هامش هذه التظاهرةنظم بمركز الدراسات والبحوث الإنسانية والاجتماعية معرض بيئي بمشاركة كل المديريات الإقليمية التي تفاعلت بامتياز مع شعار “البيئة في صلب التربية” واختتم هذا اليوم بوقائع الندوة العلمية :التغيرات البيئية  شارك فيها نخبة من الأساتذة الباحثين ” وقد تفضل السيد بنيونسبوشعيب نيابة عن السيد مدير الاكاديميةبترأس وقائع الندوة حيث كانتالكلمة للسيد مدير الأكاديمية في إطار مساهمة الأكاديمية في الأنشطة المتعلقة بمؤتمر الأطراف للأمم المتحدة الخاص بالتغيرات المناخية COP ، هذا وقد شملت المداخلات : مداخلة الأستاذة سليمة الدمناتي مديرة المرصد الجهوي للبيئة والتنمية المستدامة تحت عنوان participation du Maroc a la COP 22، و من “مبادرات المجتمع المدني في مجال التربية البيئية والتنمية المستدامة قدم الأستاذ الباحث حسن الطالبي مداخلة بعنوان “جمعية طبيعة وتراث نموذجا”، مداخلة الأستاذ الجامعي عبد القادر اسباعي تحت عنوان “رهانات المناطق الساحلية في ظل التغيرات المناخية حالة شمال شرق المغرب“، فيما القى المداخلة الرابعة الأستاذ عبدالهادي الوارثي مفتش في التخطيط التربوي بعنوان” التغيرات المناخية وتأثيراتها بالناظور الكبير” وقدم الأستاذ أمين شنوفي المدير الإقليمي للأرصاد الجوية بعنوان التغيرات المناخية بجهة الشرق.

مكتب الاتصالبالاكاديمية

2016-10-21 2016-10-21
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ع. بلبشير